منزل أودلي إند الريفي

 
 

 

أهلاً

من أفضل الوجهات السياحية بالنسبة لي هي زيارة الأماكن التاريخية، وجودي في أرض أو منزل أو متحف تاريخي قديم يولد شعور لا مثيل له مختلط بين الإنبهار مع التفكر في سرعة مرور الزمن، آثار لبشر مثلنا من مئات السنوات كانت مصدر قوتهم وعزهم وهاهم تركوها لنا كزوار لنسمع الحكايا  والقصص التي تبدأ عادة بـ كان هنا قديماً

DSCN2365.JPG
 
 

 منزل أودلي أند، يقع على ضواحي سافرون والدن - انجلترا، سمي تيمناً بـ السير توماس أودلي ، ويعود تاريخة إلى القرن السابع عشر

.. سابقاً

كان المنزل ضعف حجمه الحالي، خصص للزيارات والحفلات الملكية، أهمل  وتم ردمه أجزاء كبيرة منه تدريجياً لعدم القدرة آنذاك على تحمل تكاليف الصيانة والإهتمام بالمنزل الضخم

اشترته سيدة ذات منصب قوي وورثها أفراد عائلة هاورد دي والدن - جون قريفن وزوجتة -التي لقبت بعائلة براي بروك وهي العائلة الأخيرة التي سكنت المنزل، ثالث جيل من العائلة - ريتشارد قريفن وزوجتة ليدي جين - هم الجيل الوحيد الذي كان لديهم أطفال، خمسة من الأولاد و ثلاث من البنات، خصص الطابق العلوي لتجهيز حضانة خاصة بهم تحتوي على غرفهم

DSCN2351.JPG

غير مسموح للزوار بتصوير القاعة الكبرى أو الغرف الرئيسية الرائعة التي صممها المهندس روبرت آدم بتكليف من  جون قريفن ، أول بارون لعائلة براي بروك


DSCN2340.JPG
 

غرفة الغسيل في المبنى المنفصل عن المنزل الرئيسي


DSCN2342.JPG
DSCN2343.JPG

المطبخ الممتلئ بالأواني النحاسية

 
DSCN2346.JPG
 
DSCN2349.JPG
DSCN2348.JPG
DSCN2350.JPG
DSCN2347.JPG
 
DSCN2356.JPG
 

غرفة تجهيز الفحم، سابقاً يستخدم الفحم لتسخين مياة الاستحمام

DSCN2353.JPG
DSCN2354.JPG

الطابق العلوي - الحضانة

DSCN2360.JPG
DSCN2358.JPG
DSCN2361.JPG
DSCN2359.JPG
DSCN2357.JPG
DSCN2362.JPG
DSCN2364.JPG

محل الهدايا والنباتات

DSCN2376.JPG
 

 المساحات الخارجية لم تكن بهذا الشكل سابقاً، جون قريفن كلف مهندس المساحات الخارجية لانسلوت براون بتصميم الحدائق لتناسب التغييرات الحديثة التي طرأت على تصميم المنزل من الداخل 

DSCN2344.JPG
DSCN2368.JPG
audley2018-06-11 at 10.40.36 am.jpg
DSCN2371.JPG